شراكة المهرجان الدولي للسينما الإفريقية ومهرجان تطوان

 

كشفت مؤسستا المهرجان الدولي للسينما الإفريقية بخريبكة، ومهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض للمتوسط، عن إطلاق شراكة قوية، جمعت بينهما في الآونة الأخيرة، في أفق تعزيز التعاون الثنائي، وتقويته في المستقبل على مختلف الأصعدة.

وتندرج هذه الاتفاقية، في اطار تعزيز روح التعاون والعمل المشترك، وإحداث إطار يؤمن تبادل الخبرات والتجارب بين المهرجانين، باعتبارهما تظاهرتين عريقتين ومتشبعتين بروح السينيفيليا وعشق الفنون، فضلا عن تثمين لخصوصية كل تظاهرة على حدة، الأولى مرتبطة بالفضاء المتوسطي، والثانية بفضاء المحيط الأطلسي وبالعمق الإفريقي.

كما تندرج هذه الاتفاقية أيضا، في سياق التأكيد على الغنى الثقافي والحضاري للمغرب، وضمان الترافع المشترك عن حق المغاربة في فرجة ذكية ورفيعة، عبر مهرجانات تحترم انتظاراتهم وتساهم في تعرفهم على تجارب فنية عالمية،

وتنص بنود الاتفاقية، على اقتسام التجارب لضمان التكامل بين التظاهرتين اللتين تبرزان الغنى الثقافي والفني لبلدنا، وتعلنان عن نفسيهما كمنصتين متشبعتين، بقيم الحوار والانفتاح والحداثة ، ومناصرتين لقضايانا الوطنية العادلة.

كما اتفق الطرفان على التواصل بشكل مشترك مع الجهات المختصة، والترافع لتأمين الدعم المادي والمعنوي لمهرجانين سينمائيين، يرفعان عاليا اسم المغرب في المحافل السينمائية والفنية الدولية، وتشكيل لجنة مشتركة يعهد لها مرافقة التظاهرتين في إغناء برنامجيهما الفني والثقافي.

كما تم الاتفاق بين الجانين، على تكليف هذه اللجنة المحدثة بالتداول في تواريخ دورات المهرجانين وفقراتهما الفنية الأساسية، والمساهمة الفعلية لأطر مهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط ، وأطر مهرجان خريبكة للسينما الافريقية في إنجاح وإغناء مختلف فقرات التظاهرتين.

 

Tags: No tags

Add a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *