حركة الشعر العالمية تدعو لحماية الشعب الفلسطيني

وصلنا من حركة الشعر العالمية بيان يعبر فيه شعراء العالم و كتابه عن تضامنهم و مساندتهم للشعب الفلسطيني جراء الانتهاكات و الجرائم التي تستهدفه من قبل قوات الجيش الصهيوني.

ولأهمية البيان و قيمة مضمونه في التعبير عن الموقف السليم إزاء قضية الشعب الفلسطيني العادلة ننشر نصه فيما ضمن سلسلة البيانات الصادر عن مختلف القوى السياسية و المنظمات النقابية و الثقافي 

حثت حركة الشعر العالمية (WPM)، الرأي العام العالمي الحر والشعراء والمبدعين والمفكرين وصنَّاع الرأي في العالم إلى “دعم الضمير الإنساني ضد الاحتلال والسيطرة والقمع”، مطالبة ب”الدفاع عن الكائن الإنساني وكرامته”.

و أكد بيان حركة الشعر العالمية بأنها “تتابع بسخط الاعتداءات الإجرامية التي يتعرض لها الشعب الفلسطيني من قبل الاحتلال الصهيوني الغاشم، في أجواء التعتيم الذي تمارسه احتكارات وسائل الإعلام العالمية، التي تصف المقاومة الفلسطينية بالتصعيد، من خلال تصوير الضحية في موضع الجلاد ، وتقديم المجرم في صورة الضحية لتغليط الرأي العام وتبرئة ضمير المتواطئين إن كان لهم من ضمير”.

وأكدت الحركة، على “إن أسباب المقاومة في فلسطين هذه الأيام هي حرمان شعبها من حقوقه، وحصار غزَّة، وتدمير منازلهم يوميا، وإذلالهم، ومنعهم من العيش في أراضيهم، وحرمانهم من أبسط حرياتهم الأساسية، وسلب وممتلكاتهم وبناء المستوطنات باستخدام القوة بتواطؤ الحكومات ووسائل الإعلام المهيمنة وصمت المنظمات الدولية، حيث لم يبقَ أمام الفلسطينيين خيار سوى استخدام حقهم في المقاومة بكل الوسائل؛ فالضغط الذي يمارسه إرهاب الاحتلال الممنهج ولَّد الانفجار”.

و قالت “إن سلطات الاحتلال وحدها تتحمل المسؤولية عن نتائج اعتداءاتها المستمرة ضد الشعب الفلسطيني وحقوقه. كما تتحمل المسؤولية السياسية والأخلاقية عن دماء ضحايا العنف الحالي، والصمت الإجرامي والمتواطئ لوسائل الإعلام الخاضعة للقوى المهيمنة لا يعفيها من هذه المسؤوليات”.

وحثت حركة الشعر العالمية “المنظمات الدولية على تحمل مسؤولياتها القانونية والأخلاقية وتوفير الحماية والعدالة للشعب الفلسطيني.

Gaza_guerra_Raoudnews_mostafa_raoud.webp

Gaza_guerra_Raoudnews_mostafa_raoud.webp

Tags: No tags

2 Responses